مفهوم الترجمة

هي إحدى النشاطات الفكرية التي تساهم في نقل المعرفة بين مختلف الحضارات والشعوب، وسنتعرف في المقال التالي على أسس إعداد ترجمة أدبية احترافية.

تعريف الترجمة الأدبية

هي إحدى أفرع الترجمة، وهي ترجمة جميع الفرع الأدبية، على سبيل المثال :الشعر والقصة والمسرح.

أهمية الترجمة الأدبية

تتمثل أهمية الترجمة الأدبية فيما يلي:

  • هي أساس التواصل بين الحضارات والمعارف.
  • وسيلة للنقل والتعبير عن مختلف ميادين الأدب وفنون الثقافة.
  • هي فنٌ هامٌ في التواصل الأدبي على مستوى العالم.
  • تعمل على توطيد ثقافات الشعوب، وتجسيد الحوار الحضاري والثقافي. 

خصائص الترجمة الأدبية

  1. هي إحدى أهم المجالات الترجمية المتخصصة، وتشتمل على ترجمة نصوص الثقافة بالإضافة إلى ذلك الأدب. 
  2. تهتم الترجمة الأدبية بنقل وترجمة الشعر والنثر والقصص والروايات.
  3. يكون للمترجم الأدبي الحرية في نقل نصوص الأدب بما يخدم المعنى المراد في اللغة الهدف. 
  4. تتسم الترجمة الأدبية بالمصداقية في ترجمة نصوص الأدب.
  5. تهتم الترجمة الأدبية بمسألة الأمانة في نقل مشاعر وعواطف المؤلف الأصلي.

أسس إعداد ترجمة أدبية احترافية

  1. أن يكون المترجم الأدبي قادرًا على نقل عواطف الأديب بصورة جيدة.
  2. أن يكون المترجم الأدبي ذو حس أدبي وفني.
  3. ألا تكون الملكة الأدبية للمترجم أقل من الملكة اللغوية للأديب. 
  4. أن يكون لدى المترجم الأدبي خلفية كبيرة وقوية في الأدب والموضوع الذي سيترجم؛ كي يستطيع نقل مشاعره للقارئ بسهولة.
  5. أن يكون المترجم الأدبي عالمًا بشكل واسع بثقافة اللغتين المترجم منها وإليها.
  6. وأن يكون للترجمة هدف معين.
  7. أن تكون الترجمة الأدبية مكتوبة بطريقة سلسة وطبيعية.
  8. أن يكون المترجم الأكاديمي قادرًا على نقل روح النص الأصل وطابعه. 
  9. وأن يكون المترجم الأدبي قادرًا على إثارة نفس الإحساس الذي يثيره النص الأصلي.
  10. أن يكون المترجم الأدبي قادرًا على الكشف عن الأفكار الواردة بين السطور؛ لإبراز المعنى كاملًا.
  11. عدم التقيد بألفاظ النّص المترجم.
  12. إعادة صياغة النص المترجم بنفس المعنى، دون الابتعاد عن معناه. 

معوقات الترجمة الأدبية

يواجه المترجم أثناء قيامه بالترجمة الأدبية عدداً من المعوقات ومن أبرزها على سبيل المثال:

1. عدم قدرة المترجم الأدبي على تحقيق الترجمة من الناحية اللسانية؛ أي: عدم القدرة على استبدال كلمة بكلمةٍ أخرى.

2. صعوبة التباين بين اللغات على المستوى التركيبي والمعجمي. 

3. يعاني المترجم الأدبي من القواسم المشتركة بين اللغات، والتي تنقسم إلى: 

  • الكلمات المستقلة التي لا تتطلب لتوضيح وظيفتها. 
  • الكلمات غير المستقلة التي تتطلب لعنصر آخر يبين وظيفتها. 
  • الأفعال. 
  • الصفات.

4. يصعب على المترجم الأدبي ترجمة الحكم والعبارات الاصطلاحية.

5. لا يستطيع المترجم ترجمة بعض العواطف بالإضافة إلى ذلك نقلها بالصورة الصحيحة.

6. يصعب على المترجم أن يكون ملمًا بتاريخ الأدب الذي ينقله بصورةٍ كبيرةٍ.

اقرأ أيضًا: طريقة تنسيق الأبحاث العلمية

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.